كيف وصلت إلينا عدد ركعات الصلاة ؟

البريد الإلكتروني طباعة

السؤال :

كيف وصلت إلينا عدد ركعات الصلاة ؟ وهل هي ضروريّة مع انّ عدد الركعات لم تذكر بالقران ؟

الجواب :

القرآن الكريم يأمرنا باتّباع سنّة الرسول الأعظم صلّى الله عليه وآله والأخذ بكلّ ما قاله النبي صلّى الله عليه وآله ، ومن المعلوم انّ الشريعة الإسلاميّة واسعة النطاق لها أحكام وقوانين وتشريعات كثيرة من العبادات والمعاملات والأحوال الشخصيّة والإجتماعيّة والسياسيّة ، ولا يمكن ضبطها في القرآن الكريم ، ولأجل ذلك تعرّ القرآن الكريم لأصل التشريعات المهمّة ، وفوّض بيان التفاصيل إلى رسول الله صلّى الله عليه وآله.

قال الله تعالى : ( مَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا ) [ الحشر : 7 ] ، وقال الله تعالى : ( وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ ) [ النجم : 3 ـ 4 ] ، وقال الله تعالى : ( مَّن يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّـهَ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ) [ النساء : 80 ].

فأصل وجوب الصلاة موجود في القرآن الكريم ( أَقِيمُوا الصَّلَاةَ ) ، وامّا تفاصيل الصلاة وكيفيّتها وأجزائها وشرائطها فقد ثبتت بالسنّة النبويّة الشريفة أيّ بفعل الرسول الأعظم صلّى الله عليه وآله أو قوله ، وهناك روايات كثيرة تدلّ على ركعات الصلاة بل هي من الضروريّات والمسلّمات التي اتّفق عليها جميع المسلمين.

 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

أسئلة وردود

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية