هارون لم يكن وصياً لموسى ، فكيف يستدل بحديث المنزلة بإمامة علي ع

البريد الإلكتروني طباعة

هارون لم يكن وصياً لموسى ، فكيف يستدل بحديث المنزلة بإمامة علي ع
 

السؤال : في الحديث : إنّ علي عليه السلام بمنزلة هارون من موسى . أرجو توضيح ذلك مع العلم بأنذ هارون كان نبياً ، ووصي موسى هو يوشع بن نون .
 

الجواب : من سماحة الشيخ محمّد هادي آل راضي

 

المعروف إنّ هارون عليه السلام مات في حياة موسى عليه السلام ، وورد في بعض الروايات إنّ موسى عليه السلام حزن عليه وشقّ عليه ثوبه ، وهذا يعني أنّ موسى عليه السلام عاش فترة من الزمان بعد هارون ، فلا غرابة في أنّ يتخذ موسى عليه السلام يوشع بن نون وصياً له بعد أن كان هارون عليه السلام وصيه وخليفته ، كيف وقد حكى القرآن الكريم خلافته عنه بقوله :{ وَقَالَ مُوسَى ِلأَخِيهِ هَارُونَ اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي وَأَصْلِحْ ...}(الأعراف/142).
وقال تعالى عن لسان موسى :{وَاجْعَلْ لِي وَزِيرًا مِنْ أَهْلِي * هَارُونَ أَخِي...}(طه/29 ـ 30) ؟ ! وأمّا كون هارون نبياً ، فهو لا يمنع من كونه خليفة موسى عليه السلام ووصيّه ، وقد دلّ نفس حديث المنزلة على كونه نبياً حيث استثنى النبوة ، : « إلاّ أنّه لا نبي بعدي » ، وهذا يدل على أنّ كل المنازل التي كانت لهارون ـ تثبت للإمام علي عليه السلام من الخلافة والوزارة وغيرها .

 

أضف تعليق


الإمامة

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية