لماذا لقبت فاطمة عليها السلام بأمّ أبيها ؟

البريد الإلكتروني طباعة

السؤال :

لماذا لقبت فاطمة عليها السلام بأمّ أبيها ؟

الجواب :

أوّلاً : لأنّها كانت لأبيها بمنزلة الاُمّ في الحنان والعطف ، والسعي في قضاء حوائجه ، وخدمته وتلبية رغباته ، وقد فقد النبي صلّى الله عليه وآله والدته في طفولته ، فعوّضه الله تعالى عن حنان الاُمّ وعطفها بحنان فاطمة عليها السلام.

نعم كانت فاطمة بنت أسد اُمّ أمير المؤمنين عليه السلام أيضاً بمنزلة الاُمّ الحنون للنبيّ الأعظم صلّى الله عليه وآله ، وقد تكفّلت النبي صلّى الله عليه وآله ، وربّته ، واهتمّت به اهتماماً عظيماً ، بحيث كانت تقدّمه على أولادها ، وتؤثره على نفسها وزوجها وأطفالها سلام الله عليها.

ثانياً : لعظمة مقامها ومنزلتها عند الله تعالى ؛ فكان النبي صلّى الله عليه وآله يراها بمنزلة الاُمّ في التعظيم والإحترام ، ولذا كان يقبّل يديها ، ويقوم إحتراماً وإجلالاً لها حينما تدخل عليه.

 
 

أضف تعليق


فاطمة الزهراء عليها السلام

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية