هل تقبل توبة مَن وقع في فتنة الدجال؟

البريد الإلكتروني طباعة
هل تقبل توبة مَن وقع في فتنة الدجال؟

السؤال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. كما ورد في الروايات أنّ الأئمة عليهم الصلاة والسلام حذروا الأمة من فتنة الدجال .. سؤالي هو : هل تقبل التوبة ممّن وقع في فتنة الدجال إذا تاب قبل خروج الإمام المهدي عليه السلام ؟ أم أنّ الإمام سيقتلهم حتى لو تابوا قبل خروجه ( عليه السلام ) . وشكرا؟

الجواب : من سماحة السيّد علي الحائري
مقتضى القاعدة التي دلت عليها نصوص التوبة من الكتاب والسنّة قبول التوبة ، قالى تعالى : { إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوَءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ }{النساء/17} .
وحقيقة التوبة : عبارة عن الندم على ما صدر منه ، والعزم على عدم العود إليه .
 

أضف تعليق


الإمام المهدي عليه السلام

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية