هل تسمية المواليد يؤثر على حياتهم ؟

البريد الإلكتروني طباعة

السؤال :

هناك سؤال يطرح بخصوص التسمية وهو هل هناك تأثير لأسماء المواليد على حياتهم ؟ في بعض الأحيان يولد طفل ثمّ يمرض ، ومن بعد ذلك تقوم الأمّ بتغيير الإسم ، وهذه عادة موجودة بأنّ اسم الطفل لا يناسب اسمها ، وأنا في هذه الفترة حامل ومُتحيّرة في مسئلة تسمية طفلي ؟

الجواب :

لو لم يكن من تأثير لأسماء المواليد على حياتهم ، لماذا حسَّن وحثّ رسول الله صلى الله عليه وآله وأئمّتنا عليهم السلام على تحسين أسماء أبنائنا ، وقالوا خير الأسماء ما حمّد وعُبّد (1).

لماذا حثّونا على تحسين اختيار الأسماء لأولادنا ؟

قال أمير المؤمنين عليه السلام : وَحَقُّ الْوَلَدِ عَلَى الْوَالِدِ أَنْ يُحَسِّنَ اسْمَهُ (2).

لو لم يكن لهذا علاقة لم يذكروا هذه الأمور ؛ فإذن هناك علاقة بين اسم المولود وصاحبه.

الآن بعض الأهل يغيّرون الأسماء ، أنا في الحقيقة لا أحبّ أن أدخل في هذه التفاصيل ؛ لأنّ عندنا في بعض القرى يغيّرون ويضعون أسماء الحيوانات على المولود. كان عندنا مقولة شعبيّة بأن يولد ذكور فيموتون ، فهذا الأمر كان طبيعيّاً ؛ لأن لم تكن هناك لقاحات وحاضنات في المستشفيات ، وما كان يعيش إلّا قوي الجينات ، وهذا الأمر طبيعي.

ولذا مثلاً كم كان نسبة أمراض السرطانيّة ـ والعياذ بالله وأجارنا وإيّاكم ـ ؟ فقبل مائتي عام كان نسبة 1% فرضاً ، الآن النسبة تصل إلى 15% ، فلهذا.

1. ما كان يعيش إلّا قوي الجينة ، وبالتالي كان جهازه المناعي أقوى.

2. ما كانت توجد هذه المصانع والتلوّثات المُسرطنة التي نعيش فيها.

فكان هناك أفكار شعبيّة تقول نسمّيهم بأسامي الحيوانات مثل : زيد ، فهد ونمر ، وهذه ظاهرة كثيرة وموجودة إلى الآن ، ولا يكون لها أساس شرعي في فقه الشيعي. نعم ، الموجود في الفقه الشيعي أن نحسّن اسمه ، أيّ أسماء أبنائنا ، وخير الأسماء ما حمّد وعبّد.

فأيّ شيء تريد تسمّي مولودك ؟ نجيب أو محمد نجيب ، علي أو محمد علي ، جعفر أو محمد جعفر ، أو عبد الله و ... ، إلى آخره.

نعم البعض ذهب شططاً ، عندما نشاهد قوانين بعض الدول أصدرت لائحة بالأسماء الممنوعة ، أشهد الله إن صحّ وهي موجودة ، مثل أيمان ممنوع أن نسمّي أحد به ، لماذا ممنوع أن نسمّي أحد أمير حتّى لا يشارك سلطة حاكمة في لقب ممنوع على نحو التحريم ؟ فضلاً على أن نسمّي نحن مثل عبد الحسين ، أو عبد الزهراء ؛ فهل هناك عاقل يتصوّر بأن نحن نعبد الزهراء صلوات الله عليها ؟ هل يوجد شخص منّا يقول نحن نعبد الزهراء أو نعبد الحسين عليه السلام ؟

نحن نحبّ الحسين ، نعشق الحسين ، ولهانين في عشق الحسين ، لكنّه عبدٌ لله مميّز ، عبد على نحو انّي موالي لكم ، يعني هي أمّ أيمن (3) مولاة رسول الله صلّى الله عليه وآله ، إسمها مولاة رسول الله ، كانت تفتخر بأنّها مولاة لرسول الله أم لا ؟

زيد بن حارثة (4) مولى رسول الله ، وكان يفتخر بذلك. وأنا مولاكم عبدكم الآن إذا اشتراني محمّد بن عبد الله صلّى الله عليه وآله من أسواق مكّة ، ماذا يقال ؟ يقولون محمّد كنعان عبدٌ لمحمّد بن عبد الله. هل يصير أنا أعبده من دون الله ؟ قال الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم ، والمخالفين لا يقرؤون القرآن : ( وَأَنكِحُوا الْأَيَامَىٰ مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِن يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ) (5).

على هذا النحو من التحقيق ، فالتسميات ما لها علاقة.

الهوامش

1. الخصال « للشيخ الصدوق » / الصفحة : 250 ـ 251 / الناشر : مؤسّسة النشر الإسلاميّة التابعة لجماعة المدرّسين في الحوزة العلميّة :

عن أبي جعفر عليه السلام قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وآله على منبره : ألا إنَّ خير الأسماء عبدالله ، وعبدالرَّحمن ...

2. نهج البلاغة « لسيّد الرضي » / الصفحة : 546 / الناشر : مركز البحوث الإسلاميّة / الطبعة : 1.

راجع :

شرح نهج البلاغة « لابن أبي الحديد » / المجلّد : 19 / الصفحة : 365 / الناشر : منشورات آية الله المرعشي النجفي / الطبعة : 2.

من لا يحضره الفقيه « للشيخ الصدوق » / المجلّد : 4 / الصفحة : 372 / الناشر : منشورات جامعة المدرّسين في الحوزة العلميّة ـ قم.

3. أعلام النساء المؤمنات « لشيخ محمّد حسون » / الصفحة : 277 ـ 278 / الناشر : دار الأسوة للطباعة والنشر / الطبعة : 2 :

بركة بنت ثعلبة

تكنّى باُم أيمن ، مولاة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وحاضنتهُ ، أسلمت قديماً أوّل الإسلام.

قيل : كانت لاُخت خدية ، فوهبتها لرسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

وقيل : كانت لرسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

وقيل : كانت لعبدالله بن عبدالمطلب ، فلمّا ولدت آمنة رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم بعدما توفي أبوه حضنته حتى كبر.

أعتقها رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم حين تزوّج باُمّ المؤمنين خديجة بنت خويلد ، وزوّجها عبيد بن زيد من بني الحارث بن الخزرج بمكة فولدت له أيمن ، ولما قُتل زوجها يوم حُنين شهيداً زوّجها النبيّ صلّى الله عليه وآله زيد بن حارثة ، فولدت له اُسامة أسوداً يشبهها ، فاُسامة وأيمن أخوان لاُم.

وهي مهاجرة جليلة من المهاجرات الاُول ، هاجرت الهجرتين إلى أرض الحبشة وإلى المدينة.

روت عن النبيّ صلّى الله عليه وآله وسلّم ، وروى عنها عدّة من الصحابة منهم : أنس بن مالك ، وجيش ابن عبدالله الضعاني ، وأبو زيد المدني.

وقد شهدت اُم أيمن اُحداً وحنيناً وخيبراً ، وكانت في اُحد تسقي الماء وتداوي الجرحى ، وكان رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يزورها ويقول لها : يا اُمّه ، وكان إذا نظر اليها قال : « هذه بقيّة أهل بيتي » .

راجع :

الرجال « للبرقي » / الصفحة : 61 / الناشر : انتشارات دانشگاه تهران / الطبعة : 2.

معجم رجال الحديث « للسيد الخوئي » / المجلّد : 24 / الصفحة : 199 / الناشر : مؤسّسة الخوئي الإسلاميّة / الطبعة : 5.

الطبقات الكبرى « لابن سعد » / المجلّد : 8 / الصفحة : 223 / الناشر : دار الصادر.

4. خاتمة المستدرك الوسائل « لميرزا النوري » / المجلّد : 7 / الصفحة : 403 ـ 404 / الناشر : مؤسّسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث / الطبعة : 1 :

زَيْدُ بن حَارِثَة :

ابن شَرَاحِيل الكَلْبِي الذي تبنّاه رسول الله صلّى الله عليه وآله‌ وكانوا يقولون له : زيد بن محمّد صلّى‌ الله ‌عليه‌ وآله‌ حتى نزلت : ﴿ ادْعُوهُمْ لِآبائِهِمْ ﴾ وهو المذكور في القرآن في قوله تعالى : ﴿ فَلَمَّا قَضى زَيْدٌ ... الآية ) ، ولم يُسَمَّ في القرآن من الصَّحَابَةِ غَيْرُهُ ، استشهدَ يوم مُؤتة سنة ثمان ، وهو ابن خمس وخمسين ، شهد بدراً ، واُحداً ، والخَنْدَقَ ، والحُدَيْبِيَّةَ ، وخَيْبراً ، وخرج أميراً في سبع سرايا.

راجع :

الإصابة « لابن حجر العسقلاني » / المجلّد : 2 / الصفحة : 497 / الناشر : دار الكتب اللبنانيّة / الطبعة : 1.

معجم رجال الحديث « لسيّد الخوئي » / المجلّد : 8 / الصفحة : 349 / الناشر : مؤسّسة الخوئي الإسلاميّة / الطبعة : 5.

5. النور : 32.

 
 

أضف تعليق


التسمية بعبد الحسين وشبه ذلك

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية