كيف وصلت إلينا عدد ركعات الصلاة ؟

البريد الإلكتروني طباعة

السؤال :

كيف وصلت إلينا عدد ركعات الصلاة ؟ وهل هي ضروريّة مع انّ عدد الركعات لم تذكر بالقران ؟

الجواب :

القرآن الكريم يأمرنا باتّباع سنّة الرسول الأعظم صلّى الله عليه وآله والأخذ بكلّ ما قاله النبي صلّى الله عليه وآله ، ومن المعلوم انّ الشريعة الإسلاميّة واسعة النطاق لها أحكام وقوانين وتشريعات كثيرة من العبادات والمعاملات والأحوال الشخصيّة والإجتماعيّة والسياسيّة ، ولا يمكن ضبطها في القرآن الكريم ، ولأجل ذلك تعرّ القرآن الكريم لأصل التشريعات المهمّة ، وفوّض بيان التفاصيل إلى رسول الله صلّى الله عليه وآله.

قال الله تعالى : ( مَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا ) [ الحشر : 7 ] ، وقال الله تعالى : ( وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ ) [ النجم : 3 ـ 4 ] ، وقال الله تعالى : ( مَّن يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّـهَ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ) [ النساء : 80 ].

فأصل وجوب الصلاة موجود في القرآن الكريم ( أَقِيمُوا الصَّلَاةَ ) ، وامّا تفاصيل الصلاة وكيفيّتها وأجزائها وشرائطها فقد ثبتت بالسنّة النبويّة الشريفة أيّ بفعل الرسول الأعظم صلّى الله عليه وآله أو قوله ، وهناك روايات كثيرة تدلّ على ركعات الصلاة بل هي من الضروريّات والمسلّمات التي اتّفق عليها جميع المسلمين.

 
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

الصلاة

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية