ما هو المراد بالكفر بالروايات والقرآن الكريم ؟

البريد الإلكتروني طباعة

السؤال :

كثير من الروايات تذكر الكفر ولكن هو مسلم ، فما هو المراد بالكفر بالروايات والقرآن الكريم ؟

الجواب :

الكفر الموجب للنجاسة وحرمة التناكح وعدم الإرث ومحقونيّة الدم هو ما ذكرناه من إنكار الالوهيّة أو رسالة محمّد صلّى الله عليه وآله أو إنكار المعاد أو إنكار الضروري في الدين بنحو يستلزم تكذيب النبي صلّى الله عليه وآله ، ومع وجود أحد هذه المذكورات في شخص لا يكون محكوماً بأحكام الإسلام ، ولكن قد يطلق الكفر على ما لا ينال في كون الشخص مسلماً بإعتبار أنّه لم يشكر النعم الإلهيّة أو انّ إظهاره لعقائد الإسلام لا ينفعه يوم القيامة ولا يخلصه من العذاب فيكون مثل الكافر الأصلي في إستحقاق العقاب في الآخرة وإن كان في الدنيا محكوماً بأحكام الإسلام كالمسلم الذي يقتل المؤمن متعمّداً لأجل إيمانه وإسلامه.

 
 

أضف تعليق


الإيمان والكفر

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية