الحوض

البريد الإلكتروني طباعة

المصدر : الإلهيات على هدى الكتاب والسنّة والعقل : للشيخ جعفر السبحاني ، ج4 ، ص 274


(274)


9 ـ الحوض


قال الصدوق : « اعتقادنا في الحوض أنّه حق ، وأنّ الوالي عليه يوم القيامة
أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ـ عليه السَّلام ـ ، يسقي منه أولياءه ، ويذود عنه
أعداءه ، مَن شرب منه شربة لم يظمأ بعدها أبداً » (1).
روى الفريقان روايات حول الحوض : روى أبوحازم عن سهل بن سعد ،
قال سمعت النبي ـ صلى الله عليه وآله ـ يقول : أنا فرطكم على الحوض ، من ورد
شرب ، ومن شرب لم يظمأ أبداً ، وليردنّ علىّ أقوام أعرفهم ويعرفونني ، ثمّ يحال
بينه وبينهم » (2).
روى الصدوق عن الإمام الصادق ـ عليه السَّلام ـ عن آبائه ، قال : قال
رسول الله ـ صلى الله عليه وآله ـ : « مَن أراد أن يتخلص من هول يوم القيامة ، فليتول
وليّي ، وليتّبع وصيي وخليفتي من بعدي علي بن أبي طالب ؛ فانّه صاحب
حوضي ، يذود عنه أعداءه ، ويسقي أولياءه . فمَن لم يسق منه لم يزل عطشاناً ولم
يرو أبداً ،  ومَن سقي منه شربة ، لم يشق ولم يظمأ » (3).
وقد تقدم قول رسول الله ـ صلى الله عليه وآله ـ - المنقول متواتراً ـ في خطبته
يوم الغدير حيث قال  :
« فإنّي فرط على الحوض ، فانظروا كيف تخلفوني في الثقلين » .
فنادى مناد : « وما الثّقلان يارسول الله » ؟
قال : « الثّقل الأكبر : كتاب الله ، والآخر الأصغر:  عترتي ، وإنّ اللطيف
الخبير نبّأني أنّهما لن يفترقا حتى يردا علىّ الحوض ، فلا تقدموهما فتهلكوا ، ولا
تقصروا عنهما فتهلكوا » (4).
ــــــــــــــــــــــــــــ
(1)  -عقائد الصدوق : ص 85.
(2) ـ جامع الأصول : ص 119ـ121وقدنقل روايات كثيرة حول الحوض .
(3) ـ بحارالأنوار : ج 8 ، ص 19، نقلاً عن أمالي الصدوق : ص 168.
(4) - لاحظ في الوقوف على مصادره ، ما دبّجه قلم المتتبع الكبير السيّد مير حامد حسين الهندي ، فقد
جمع أسناده ، وبحث فيها وفي دلالته في ستة مجلدات من كتابه « العبقات » . ولاحظ كتاب
المراجعات : للإمام شرف الدين ، المراجعة الثانية.

 

 

 

 

 

أضف تعليق


مشاهد البعث والقيامة

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية