الخاتمية في الأحاديث الإسلامية

البريد الإلكتروني طباعة


المصدر : الإلهيات على هدى الكتاب والسنّة والعقل : للشيخ جعفر السبحاني ، ج3 ، ص 498 ـ 501

(498)

ب ـ الخاتمية في الأحاديث الإسلامية
لقد حصحص الحق ، بما أوردناه من النصوص القرآنية ، وانْحَسَر الشَّكُ
عن مُحيّا اليقين ، فلم تَبْقَ لمجادِل شُبْهَهٌ في أنّ رسولَ الله ، خاتمُ النبيين
والمرسلين ، وأنّ شريعته خاتمةُ الشرائع ، وكتابَه خاتم الكتب.  وإليك فيما يلي
كَلِمٌ دُرِّيَّة ، من صاحب الشريعة ووصيه في هذا المجال :
1 ـ خرج رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ من المدينة إلى غزوة تبوك ، وخرج
الناس معه ، فقال له عليّ ـ عليه السَّلام ـ   : «أَخْرُجُ معك؟ » . فقال : « لا » ،
فبكى عليٌ فقال له رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ : «أما ترْضى أن تَكونَ مِنِّي
بمنزلة هارونَ من موسى ، إِلاَّ أَنَّه لا نَبِيَّ بَعْدي » ، أو « ليس بعدي نبي »؟
وهذا الحديث هو المشهور بحديث المنزلة ؛ لأنّ النبي نزّل نفسه منزلة


________________________________________


( 499 )


موسى ، ونزّل علياً ـ عليه السَّلام ـ مكان هارون ، وهو صحيح متفق عليه بين الأُمّة ، لم يشكّ
أحد في صحّة سنده ، ولا سنح في خاطر كاتب أن يناقش في صدوره ، وحسبُك
أنّه أخرجه البخاري في صحيحه ، في غزوة تبوك(1) ، ومسلم في صحيحه في باب
فضائل عليّ ـ عليه السَّلام ـ (2)، وابن ماجه في سُنَنه في باب فضائل أصحاب
النبي(3)، والحاكم في مستدركه في مناقب عليّ ـ عليه السَّلام ـ (4)، وإمام الحنابلة في
مسنده بطرق كثيرة(5) ، وأمّا الشيعة فقد أصفقوا على نقله في مجامعهم
الحديثية(6).
ودلالة الحديث على الخاتمية واضحة ، كدلالته على خلافة علي
ـ عليه السَّلام ـ للنبي ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ بعد رحلته.
2 ـ قال رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ إنّ مَثَلي وَمَثَلَ الأنبياء من قبل ، كمثَل
رجل بنى بيتاً ، فأحسنه وأجمله ، إلاّ موضع لَبِنَة من زاوية ، فجعل الناسَ
يطوفون به ويعجبون له ، ويقولون : هلا وضعت هذه اللَّبنة . قال : « فأنا
اللَّبنة ، وأنا خاتم النبيين»(7).
3 ـ قال رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ :  لي خمسة أسماء : أنا محمّد ،
وأحمد ، أنا الماحي ، يمحو الله بي الكفر ، وأنا الحاشر ، يُحشر الناس على


ــــــــــــــــــــــــــــ
1- صحيح البخاري :  ج 3، ص 58.
2- صحيح مسلم : ج 2 ص 323.
3- سنن ابن ماجه : ج 1، ص 28.
4- مستدرك الحاكم : ج 3، ص 109.
5- مسند أحمد : ج 1، ص 331، وج 2، ص 369، 437.
6- لاحظ أمالي الصدوق : ص 29. ومعاني الأخبار : ص 74. وكنز الفوائد : ص 282. والخرائج
والجرائح : ص 75. ومناقب ابن شهر آشوب : ج 1، ص 222. وكشف الغُمَّة : ج 1،
ص 44. وبحار الأنوار :  ج 37، الباب 53 ص 254 ـ 289.
7- صحيح البخاري : ج 4، ص 226. ومسند أحمد : ج 2، ص398 و412. ولاحظ الدر
المنثور للسيوطي : ج 5، ص 204. وللحديث صور مختلفة تشترك كلها في إثبات الخاتمية للنبي .
قال رسول الله : « فأنا موضع تلك اللبنة ، فجئت فَخَتَمْتُ الأنبياء ». لاحظ التاج : ج 3،
ص 22، نقلاً عن البخاري ومسلم والترمذي.


________________________________________


( 500 )


قدمي ، وأنا العاقب ، الّذي ليس بعده نبي»(1).
4 ـ قال رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ : «أُرسلت إلى الناس كافة ، وبي
خُتم النبيون»(2).
5 ـ قال رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ : « فُضّلت بِسِت :
أُعِطيتُ جوامِعَ الكَلِم ، ونُصِرْتُ بالرُّعب ، وأُحلّت لي الغنائم ، وجُعِلَتْ
لي الأَرضُ طَهوراً ومسجداً ، وأُرْسِلْتُ إلى الخَلْقِ كافّة ، وخُتم بي النبيون» (3).
هذه أحاديث خمسة عن خاتم النبيين ، والمروي في هذا المجال عنه ـ صلى الله
عليه وآله وسلم ـ أكثر من ذلك(4).


تنصيص الإمام عليّ ـ عليه السَّلام ـ على الخاتمية
6 ـ قال علي ـ عليه السَّلام ـ : «... إلى أَنْ بَعَثَ الله مُحمّداً ـ صلى الله عليه
وآله وسلم ـ ، لإنجاز عِدَته ، وتمام نُبُوَّته ، مأخوذاً على النبيين ميثاقُه ، مشهورةً سِماتُه ،
كريماً ميلادُه»(5).
7 ـ قال علي ـ عليه السَّلام ـ : «أَرسَلَهُ على حين فَتْرَة مِنَ الرُّسل ، وتنازُع
من الألسن ، فَقَفّى به الرسل ، وختم به الوحي»(6).
8 ـ قال علي ـ عليه السَّلام ـ وهو يلي غسل رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ  :
 «بأبي أنتَ وأُمّي ، لقد انقطع بموتك ما لم ينقطع بموت غيرك ، من النُّبوة
والإنباء ، وأخبار السماء ، خصصت حتى صرت مُسَلّياً عمّن سواك ، وعَمَمْتَ


ــــــــــــــــــــــــــــ
1- صحيح مسلم : ج 8، ص 89. الطبقات الكبرى : ج 1، ص 65. مسند أحمد : ج 4،
ص 81 و84.
2- الطبقات الكبرى : ج 1، ص 128. ومسند أحمد : ج 2، ص 412.
3- الجامع الصغير : ج 2، ص 216، الرقم 5880، ط دار الفكر ـ  بيروت.
4- سيوافيك الإحالة إلى المصدر الجامع لهذه الأحاديث.
5- نهج البلاغة : الخطبة الأُولى.  والضميران في « عدته » ، و« نبوته » ، لله تعالى.
6- نهج البلاغة : الخطبة 129.


________________________________________


( 501 )


حتى صار الناس فيك سواء»(1).
9 ـ قال علي ـ عليه السَّلام ـ : «أمّا رسول الله ـ صلى الله عليه وآله ـ فخاتم
النبيين ، ليس بعده نبي ولا رسول ، وختم برسول الله الأنبياء إلى يوم
القيامة»(2).
10 ـ قال علي ـ عليه السَّلام ـ في خطبة الأشباح : «... بل تعاهدهم
( العباد ) بالحجج على أَلسن الخيرة من أنبيائه ، ومتحملي ودائع رسالاته ، قَرْناً
فقرناً ، حتى تمّت بنبينا محمّد ـ صلى الله عليه وآله  ـ حُجَّتُهُ ، وبلغ المَقْطَعَ عُذْرُهُ
ونُذُرُه»(3).


* * *


ــــــــــــــــــــــــــــ
1- نهج البلاغة :  الخطبة 230. ومجالس المفيد :  ص 527. والبحار : ج 22، ص 527.
2- الاحتجاج : ج 1، ص 220.
3- نهج البلاغة : الخطبة 87. وما أوردناه نماذج من أحاديث الخاتمية اقتصرنا عليها رَوْماً للاختصار ،
ومن أراد التفصيل والإحاطة بأكثر ما ورد في هذا المجال من النبي وعترته الطاهرة ، فليرجع إلى
مفاهيم القرآن :  ج 3، ص 148 ـ 179. فقد وصل عدد الأحاديث في هذا المجال إلى 135
حديثاً ، والكلُّ يشهد على إيصاد باب النبوة ، ورسالة السماء إلى الأرض.

 

 

 

 

 

أضف تعليق


النبوة

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية