أصول الدين عند الشيعة

البريد الإلكتروني طباعة

 

أصول الدين عند الشيعة

 

السؤال  : أصول الدين عند الشيعة خمسة ، من أين الدلائل التي بني عليها الشيعة لمعرفة هذه الأصول؟؟

 

الجواب : من سماحة السيّد جعفر علم الهدى

 

 أمّا التوحید و النبوة والمعاد فقد اتفق عليها السنة والشيعة بأنّها من أصول الدين . وأمّا العدل فهو في الحقيقة راجع إلى صفات الله تعالى ويكون داخلاً في أصل التوحيد ، وإنّما جعل عند الشيعة أصلاً برأسه لاهميته ؛ لأنّ الأشاعرة من أهل السنة اختلفوا مع العدلية ، وهم الإمامية والمعتزلة في ثبوت هذه الصفة لله تعالى  باعتباره أنّ الأشاعرة ذهبوا إلى أنّ الظلم ليس قبيحاً على الباري تعالى شأنه بل كل ما يفعله الله سواء كان ظلماً أو عدلاً ، فهو حسن ، وكلامهم في الحقيقة يرجع إلى نفي التحسين والتقبيح العقليين . ونتيجة ذلك إمكان صدور الظلم من الله تعالى فلا يستحيل أن يجازي الله المسيء بالثواب ، ويجازي المطيع باعقاب ، ولكن الشيعة قالوا: باستحالة ذلك ، وأنّ العقل يدرك بنفسه حسن العدل وقبح الظلم ، وأنّ القبيح يمتنع صدوره من الحكيم تعالى شأنه ، ولاجل ذلك خصصوا العدل من بين صفات الله تعالى بجعله من أصول المذهب . 

 

 

أضف تعليق


الشيعة

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية