المفتونون في فتنة الدجال هل تقبل توبتهم؟

البريد الإلكتروني طباعة
المفتونون في فتنة الدجال هل تقبل توبتهم؟ 

السؤال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. كما ورد في الروايات أنّ الأئمة عليهم الصلاة والسلام حذروا الأمة من فتنة الدجال .. سؤالي هو : هل تقبل التوبة ممّن وقع في فتنة الدجال إذا تاب قبل خروج الإمام المهدي عليه السلام ؟ أم أنّ الإمام سيقتلهم حتى لو تابوا قبل خروجه ( عليه السلام ) . وشكرا؟

الجواب : من سماحة الشيخ علي الكوراني   
لا يوجد نص واحد يحذر الناس من  الدجال قبل ظهور الإمام عج ؛ لأنّ الدجال بنصوص أهل البيت ع خروجه بعد خروج الإمام ع . نعم دجل الدجالين كثراً ، لكن الدجال المعهود هو حركة بعد إقامة دولة الإمام ع ، نعم تحذير منه بروايات السنه كثير ، و بروايات اليهود كثير ، أمّا عن أهل البيت ع لايوجد . يوجد أنّه من قاتلنا بالأولى والثانيه يقاتلنا مع مهدينا بالثالثه : أي يكون من أنصار الدجال.
إذن من خصائص وبداهة مذهب أهل البيت ع  على أنّ الدجال حركة بعد ظهور الإمام ع  ، وإقامة دولته ، ونزول المسيح ع ، وهي حركة يهودية ناصبية تبداء من أفغانستان ، وتكون مضاداً للإمام ع ، وليس عنده الخوارق والمعجزات ، كما رواها غيرنا ..
 

أضف تعليق


الإمام المهدي عليه السلام

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية