كم سنة كان سجن الإمام الكاظم عليه السلام ؟

البريد الإلكتروني طباعة

السؤال :

كم سنة كان سجن الإمام الكاظم عليه السلام ؟ وكيف أوصى ابنه الرضا عليهما السلام وصيّته وهو مات في السجن ؟

الجواب :

حبس هارون الإمام الكاظم عليه السلام عدّة مرّات وأطلقه ثمّ حبسه.

ففي الحديث :

« وكان يدخل عليه في كلّ خميس إلى أن حبسه الثانية فلم يطلق عنه حتّى سلمه إلى السندي بن شاهك وقتله بالسم ». [ عيون أخبار الرضا ]

وكان قبل ذلك في حبس عيسى بن جعفر بن المنصور بالبصرة فكتب إلى الرشيد ان خذه منّي وسلّمه إلى من شئت وإلّا خلّيت سبيله ...

ويظهر من بعض الروايات انّ الإمام عليه السلام كان محبوساً أكثر من عشر سنين.

ففي عيون أخبار الرضا عليه السلام : ... حدّثني الثوباني قال : كان لأبي الحسن موسى بن جعفر بضع عشرة سنة كلّ يوم سجدة بعد ابيضاض الشمس إلى وقت الزوال ، قال : فكان هارون ربّما صعد سطحاً يشرف منه على الحبس الذي حبس فيه أبا الحسن عليه السلام ، فكان يرى أبا الحسن عليه السلام ساجداً ، فقال للربيع : ماذاك الثوب الذي أراه كلّ يوم في ذلك الموضع ؟ قال : ماذاك بثوب وانّما هو موسى بن جعفر عليه السلام له كلّ يوم سجدة بعد طلوع الشمس إلى وقت الزوال ؟ فقال هارون : امّا ان هذا من رهبان بني هاشم. قلت : فمالك فقد ضيّقت عليه في الحبس. قال : هيهات لابدّ من ذلك.

اوّلاً : لأنّ قوله ليس حجّة ، وثانياً : لعلّه أراد الحبس الأخير وقد ذكر انّه حبسه مرّات عديدة.

الإمام قادر على ان يتخلّص من الحبس بصورة إعجازيّة ، فلعلّ الإمام موسى بن جعفر عليه السلام خرج من الحبس خفيّة ، ووافي المدينة فأوصى إلى ولده علي بن موسى عليه السلام.

ومن المحتمل قويّاً انّ الإمام الرضا عليه السلام وافى من المدينة إلى بغداد ليحضر عنه أبيه حال وفاته ، فأوصى إليه.

وقد ورد في الروايات : انّ الإمام لا يليه إلّا الإمام فكما انّ الإمام الجواد عليه السلام حضر حين موت أبيه وتولّى غسله والصلاة عليه ودفنه ، كذلك الإمام الرضا عليه السلام حضر حين موت أبيه يتولّى تجهيزه.

 
 

أضف تعليق


الإمام موسى الكاظم عليه السلام

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية