أصعب ما يلاقيه الإمام المهدي عجّل الله تعالى فرجه الشريف

البريد الإلكتروني طباعة

أصعب ما يلاقيه الإمام المهدي عجّل الله تعالى فرجه الشريف

أصعب ما يلاقيه الإمام المهدي عجّل الله تعالى فرجه الشريف هو تأويل المخالفين له القرآن الكريم ، وإن كان سبب ذلك الجهل والجحود.

ففي الحديث عن الفضيل بن يسار قال : سَمِعْتُ أَبا عَبدِاللهِ عليه السلام يَقُولُ : « إِنَّ قائِمَنا إِذا قامَ اسْتَقْبَلَ مِنْ جَهْلِ النّاسِ أَشَدَّ مِمَّا اسْتَقْبَلَهُ رَسُولُ اللهِ صلّى الله عليه وآله وسلّم مِنْ جُهّالِ الجاهِلِيَّةِ ، قُلْتُ : وَكَيْفَ ذاكَ ؟ قالَ : إِنَّ رَسُولَ اللهِ صلّى الله عليه وآله وسلّم أَتَى النّاسَ وَهُمْ يَعْبُدُونَ الِحجارَةَ وَالصُّخُورَ وَالعِيدانَ وَالخُشُبَ المَنْحُوتَةَ وَإِنَّ قائِمَنا إِذا قامَ أَتَى النّاسَ وَكُلُّهُمْ يَتَأَوَّلُ عَلَيْهِ كِتابَ اللهِ ، يَحْتَجُّ عَلَيْهِ بهِ ... ». (1)

وفي حديث آخر عن أبي عبدالله عليه السلام : « القائِمُ عليه السلام يَلْقى فِي حَرْبِه ما لَمْ يَلْقَ رَسُولُ اللهِ صلّى الله عليه وآله وسلّم ، إِنَّ رَسُول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم أَتاهُمْ وَهُمْ يَعْبُدُونَ حِجارَةً مَنْقُورَةً وَخُشْباً مَنْحُوتةً ، وَإِنَّ القائِمَ يَخْرُجُونَ عَلَيْهِ فَيَتَأَوَّلُونَ عَلَيْهِ كِتابَ اللهِ ، وَيُقاتِلُونَهُ عَلَيْهِ ». (2)

الهوامش

1. الغيبة « للنعماني » / الصفحة : 296 ـ 297 / الناشر : مكتبة الصدوق ـ طهران.

2. الغيبة « للنعماني » / الصفحة : 297 / الناشر : مكتبة الصدوق ـ طهران.

 
 

أضف تعليق


الإمام المهدي عليه السلام

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية