باب استحباب زيارة قبور المؤمنين والدعاء لهم ، وتلاوة القدر سبعاً عند ذلك

البريد الإلكتروني طباعة

80 ـ ( باب استحباب زيارة قبور المؤمنين والدعاء لهم ،
وتلاوة القدر سبعاً عند ذلك )

[12232] 1 ـ السيد علي بن طاووس في مصباح الزائر : إذا أردت زيارة المؤمنين فينبغي أن يكون يوم الخميس ، وإلّا ففي أيّ وقت شئت ، وصفتها أن تستقبل القبلة وتضع يدك على القبر وتقول : اللّهم ارحم غربته ، وصل وحدته ، وآنس وحشته ، وآمن روعته ، واسكن إليه من رحمتك رحمة يستغني بها عن رحمة من سواك ، والحقه بمن كان يتولاه ، ثم اقرأ « إنّا أنزلناه في ليلة القدر » سبع مرّات » .

وروي في صفة زيارتهم رواية أخرى ، عن محمد بن مسلم قال : قلت لأبي عبدالله ( عليه السلام ) : نزور الموتى ، فقال : « نعم » قلت : فيعلمون بنا إذا أتيناهم ، قال : « أي والله ليعلمون بكم ويفرحون بكم ويستأنسون إليكم » قال قلت : فأيّ شيء نقول إذا أتيناهم ؟ قال : « قل : اللهم جاف (1) الأرض عن جنوبهم ، وصاعد إليك أرواحهم ، ولقهم منك رضواناً ، واسكن إليهم من رحمتك ما تصل به وحدتهم وتؤنس وحشتهم ، إنّك على كلّ شيء قدير ، وإذا كنت بين القبور ، فاقرأ قل هو الله أحد إحدى عشرة مرّة ، واهد ذلك لهم ، فقد روي أنّ الله يثيبه على عدد الأموات » .

وباقي أخبار الباب قد تقدم في كتاب الطهارة في أبواب الدفن .

الهوامش

الباب 80

1 ـ مصباح الزائر ص 192 ، وعنه في البحار ج 102 ص 299 ح 25 ، 26 .

(1) التجافي : الترفع والتباعد . . وجاف الأرض عن جنوبهم أي باعدها عن أجسامهم ولا تضيق عليهم في القبور ( راجع مجمع البحرين ج 1 ص 88 ولسان العرب ج 14 ص 148 ) .

مقتبس من كتاب : [ مستدرك الوسائل ] / المجلّد : 10 / الصفحة : 383 ـ 384

 

أضف تعليق


زيارة القبور وزيارات المعصومين عليهم السلام

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية