معنى أمّية الرسول ص

البريد الإلكتروني طباعة
معنى أمّية الرسول ص

السؤال :
أمية الرسول كثر الكلام في أمّية الرسول (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ، يرجى توضيح القول المرجّح في بيان معنى أمّية الرسول (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ، وعدم إمكانية أن تكون نقص في حقّه مهما كان معناها.

الجواب :  من سماحة السيّد جعفر علم الهدى
كما يستفاد من الروايات :
1- أنّه منسوب إلى مكّة ، وهي أمّ القرى .
2- لم يتعلّم القراءة والكتابة عند أحد ، وأنّه لم يدرس عند معلّم ، ولا ينافي ذلك أن يكون قد تعلّم القرائة والكتابة بتعليم من الله تعالى .
3- إنّه لم يكن يقرأ أو يكتب فعلاً مع قدرته على ذلك كما قال ذلك في آخر لحظاته :
« أئتوني بدواة وكتف أكتب لكم لن تضلوا بعدي أبداً » . فقد طلب منهم أن يكتب لهم كتاباً بيده الشريفة ، ولو لم يكن يعرف  الكتابة فكيف يقول مثل هذا الكلام ؟
وقد ورد عن الإمام الجواد (عليه السّلام) أنّه قال :
« لعن مَن يقول ويعتقد أنّ النبيّ كان لايحسن القرائة والكتابة ، بل كان  يقرأ ويكتب بسبعين لغة ».
 

أضف تعليق


النبي محمّد صلّى الله عليه وآله

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية