ماهية الصلاة البتراء

البريد الإلكتروني طباعة

ماهية الصلاة البتراء

البتراء ، والمبتورة اسم مفعول من بَتَر ، والبَتْر القطع ، وبتْر الشيء قطعه قبل تمامه ، والبتراء ما حصل فيها بتر ، أي قطع لأحد أجزائها.

يقول ابن منظور : « وخطبة بتراء إذا لم يذكر الله تعالى فيها ولا صلّى على النبيّ صلّى الله عليه وسلّم ، وخطب زياد خطبته البتراء ، قيل لها البتراء لأنّه لم يحمد الله تعالى فيها ولم يصلّ على النبيّ صلّى الله عليه وسلّم » (1).

وعليه فالمراد من الصلاة البتراء هي الصلاة التي تقطع قبل تمامها ، أيّ لا يذكر أحد أجزائها ، والمراد منها اصطلاحاً الصلاة التي لا تذكر الآل ؛ فحيث إن الصلاة التامة هي الصلاة الذاكرة للآل ، فالتي لا تذكر تكون بتراء غير تامة ؛ لاقتطاع جزء منها وهو الآل.

والصلاة التامة ، التي أمر الله تعالى بها ورسوله صلّى الله عليه وآله هي : « اللّهم صلّ على محمّد وآل محمّد » فإذا بترت الآل ولم تذكر كقولهم : « اللّهم صلّ على محمّد ، أو صلّى الله على محمّد ، أو صلّى الله عليه وسلّم » أو غيرها من العبارات ، فهي صلوات مبتورة ؛ لعدم تضمّنها لفظ الآل الذي جعله الله تعالى جزءاً من الصلاة المأمور بها على النبيّ صلّى الله عليه وآله.

هذا مجمل القول في ماهيّة الصلاة البتراء.

الهوامش

1- لسان العرب/ ابن منظور، 4: 37.

مقتبس من كتاب : [ مختصر الصلاة البتراء ] / الصفحة : 161 ـ 162

 

أضف تعليق


الصلاة على محمّد وآله

إسئل عمّا بدا لك من العقائد الإسلامية